إيطاليا تبهر العالم كرويا وتنتصر على إنجلترا، وكوستاريكا تلغي الأوروغواي واليابان تنهزم أمام ساحل العاج وكولومبيا تسحق اليونان

اللاعب روني وسط الدفاع الإيطالي

تميز اليوم الثالث من منافسات كأس العالم بمباراة شيقة بين المنتخب الإيطالي ونظيره الانجليزي حيث قدم الإيطاليون عرضا رائعا يجعلهم ضمن المرشحين للفوز بالكأس، كما خلقت كوستاريكا المفاجأة بانتصارها على الأوروغواي، وهزمت ساحل العاج اليابان.

إيطاليا-إنجلترا أروع مباراة حتى الآن في المونديال

حقق المنتخب الإيطالي فوزا ثمينا على نظيره الإنكليزي ليل السبت الأحد على ملعب مناوس، بهدفين لهدف ضمن منافسات المجموعة الرابعة في بطولة كأس العالم 2014. ماركيزيو وبالوتيلي سجلا هدفي إيطاليا في الدقيقتين 35 و50، وستاريج سجل هدف انكلترا في الدقيقة 37.

الانطلاقة كانت سريعة وقوية من كلا المنتخبين حيث توالت الهجمات المتبادلة وأراد كل منتخب تأكيد نيته كسب المباراة والنقاط الأولى في هذه البطولة العالمية التي غالبا ما تكون مصيرية. لكن الحظ واللعب القوي كان الى جانب إيطاليا التي حصلت على ثلاث نقاط.

ويجمع المراقبون الرياضيون أن هذه المباراة تعتبر الأروع حتى الآن في كأس العالم لمستوى الفريقية العالي واللعب النظيف. ولا يتردد البعض في ترشيح المنتخب الإيطالي للفوز بالمونديال بعد هذا العرض الشيق.

كوستاريكا تخلق المفاجأة

رغم غياب نجمه سواريز، كان منتخب اوروغواي حتى الشوط الأول حسب كل التقديرات هو الفائز بالمباراة ومرشح لتصدر مجموعة الموت التي تضم انجلترا وايطاليا، لكن كأس العالم يملك قوانينه الخاصة.

بدأت المباراة دون أي مفاجأة بسيطرة منتخب الاوروغواي الذي شن هجمات سريعة ومبرمجة، في الدقيقة الثالثة والعشرين حصل منتخب الاوروغواي على ضربة جزاء من 11 متر مستحقة نفذها نجم باريس سان جيرمان كافاني محققًا هدفه وهدف بلاده الأول في بطولة كأس العالم. ارخى بعده منتخب الاوروغواي ضغطه لكنه واصل هجومه وحقق فرصة خطيرة اثر تسديدة صاروخية من قائده دييغو فورلان تصدى لها حارس مرمى منتخب كوستاريكا كييلور نافاس ببراعة.

كانت استراحة بين الشوطين هي بداية الحفلة، منذ الدقيقة الأولى شهد ملعب كاستيلاو في مدينة فورتاليزا تحولًا سيسجل في تاريخ البطولة حيث فرض منتخب كوستاريكا سيطرته ومار الضغط على منتصف ملعب الاوروغواي وبعد عشر دقائق حقق منتخب كوستاريكا التعادل عن طريق نجمه الدولي كامبل. لم يكتف المنتخب المغمور بالتعادل، بل واصل ضغطه وحقق هدفه الفوز بعد دقيقتين من هدف التعادل برأسية من دوراتي اثر هجمة مرتدة اصابت الاوروغويين لاعبين ومشجعين بالصدمة، ولم يكتف الكوستاريكيون بفارق الهدف وواصلوا عرضهم المذهل لتكون مباراة فريق واحد لن تمحى من ذاكرة المشاهدين خاصة بعدما سجل أورينا هدفا ثالثا في شباك الحارس موسليرا.

ساحل العاج تنتصر على اليابان

وفي مباراة جمعت بين منتخب إفريقي وهو ساحل العاج بمنتخب أسيوي وهو اليابان حقق الأفارقة فوزا على الأسيويين 2-1 اليوم السبت على ملعب “برنامبوكو أرينا” في ريسيفي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة لمونديال البرازيل 2014.

وحسم المنتخب العاجي القمة الأفريقية-الآسيوية خلال الشوط الثاني وفي غضون دقيقتين، وذلك بعدما أنهى الشوط الأول متخلفا، ليحصد بالتالي فوزه الثالث في ثالث مشاركة له في العرس الكروي العالمي حارما في الوقت ذاته بطل آسيا من تحقيق فوزه الثالث على أحد ممثلي أفريقيا من أصل 5 انتصارات له في كأس العالم (حقق أربعة انتصارات في مشاركاته الأربع السابقة بينها اثنان على تونس 2-صفر عام 2006 والكاميرون 1-صفر عام 2010).

وافتتح المنتخب الياباني التسجيل في الدقيقة 16 عن على يد هوندا، لكن ساحل العاج تمكنت من التسجيل على يد لاعبها ويلفريد بوني في الدقيقة 64، ولم يكد المنتخب الياباني يستفيق من صدمة هدف التعادل حتى اهتزت شباكه مجددا وهذه المرة عبر رأسية من جيرفينيو اثر تمريرة عرضية أخرى من اورييه (66).

كولومبيا تسحق اليونان

وفي مواجهة بين أمريكا اللاتينية وأوروبا، قدمت كولومبيا عرضا هجوميا قويا حتى في ظل غياب المهاجم رادامل فالكاو بعد غياب 16 عاما عن كأس العالم لكرة القدم لتفوز على اليونان 3-صفر اليوم السبت في المجموعة الثالثة للبطولة المقامة في البرازيل.

ولم يستطع الدفاع اليوناني الصمود سوى لخمس دقائق أمام الهجوم الكولومبي بعد أن استغل بابلو ارميرو كرة عرضية من خوان كوادرادو حولها بيمناه داخل المرمى.

الهدف الأول في الدقيقة الخامسة عن طريق بابلو ارميرو، وسجل الثاني غوتيريس بينما وقع الثالث جيمس رودريغيث.

مقالات ذات صلة

By 

Sign In

Reset Your Password