الكاف تستبعد مشاركة المغرب من كأس الأمم 2015 وتهدد بعقوبات إضافية والقرار يؤثر على مستقل كرة القدم المغربية

صورة إشهارية للكاف 2015

قررت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يومه الثلاثاء استبعاد المغرب من المشاركة في منافسة 2015 علاوة على التهديد بعقوبات قاسية أخرى، ومن شأن الابعاد والعقوبات التأثير القوي على كرة القدم المغربية مستقبلا.

وجاء في بيان رسمي للكونفدرالية في اجتماعها اليوم والمنشور في موقعها الرقمي قرار الإبعاد النهائي للمغرب من المشاركة في كان 2015، حيث لم يتم قبول التفسيرات التي قدمها المغرب بشأن الخوف من انتقال فيروس إيبولا الى البلاد جراء هذه المنافسة الدولية.

وكانت الجامعة الملكية لكرة القدم في المغرب قد أخبرت منذ أيام الكونفدرالية الإفريقية بقرار المغرب عدم تنظيم هذه المنافسة وتأجيلها الى السنة المقبلة بسبب مرض الإيبولا.

ويؤكد البيان أن البطولة لن تقام في المغرب بعد تمسكه بطلب التأجيل، وسيتم البحث عن دولة أخرى تقوم بتنظيم البطولة في أقرب وقت ممكن. وتفيد الكثير من الأخبار في الصحافة الإفريقية باحتمال احتضان مصر هذه التظاهرة.

ولم تحدد “كاف” نوعية العقوبات التي قد يتعرض لها المغرب مستقبلا ولكنها وصفتها بالقاسية جدا. وتنشر الصحافة مجموعة من التخمينات بعضها تنسبه الى أعضاء في الكاف تقول باحتمال إقصاء المغرب من كل منافسات القارة الإفريقية منها إقصائيات كأس العالم والمنافسات الإفريقية الخاصة بالفرق.

وفي حالة تطبيق هذا النوع من العقوبات، ستؤثر بشكل مقلق على مستوى الفرق المغربية والمنتخب المغربي لكرة القدم الذي سيجد نفسه محروما من المنافسات الإفريقية.

مقالات ذات صلة

By 

Sign In

Reset Your Password