المغرب التطواني خامسا في الدوري وبدون مشاركة في منافسات خارجية

فريق المغرب التطواني ينهي هذا الموسم حامسا بعدما فاز السنة الماضية بالبطولة

 

فشل فريق المغرب التطواني في كسب بطاقة خارجية الموسم المقبل بعد عجزه عن تحقيق نتيجة الفوز بملعب ميمون العرصي بالحسيمة والانقضاض على الرتبة الثالثة التي آلت لفريق المغرب الفاسي الذي استغل تعثر الوداد البيضاوي في مباراته الأخيرة.

ووقف فريق شباب الريف الحسيمي في وجه طموحات حامل لقب الموسم الماضي بعد إجباره على التعادل بهدف لمثله في مقابلة تميزت بضربات الجزاء والأوراق الحمراء، وفرض عليه إنهاء الموسم خامسا برصيد 46 نقطة.

وأهدر حسام الدين الصنهاجي فرصة التقدم للمغرب التطواني في الدقيقة 32 حين ضيع ضربة جزاء الأولى في المباراة، لكن عبد الصمد لمباركي من جهته لم يضيع ضربة الجزاء المعلنة للمحليين في الدقيقة 45 مانحا التقدم لشباب الريف الحسيمة، وتمكن التطوانيون خلال الجولة الثانية من العودة في النتيجة مجددا عن طريق ضربة جزاء ثانية منحها الحكم مبروك في الدقيقة 70 وأدت لطرد المدافع عماد العماري بعد تلقيه الورقة الصفراء الثانية في أقل من دقيقة، تمكن المهدي الباسل من تحويلها  لهدف التعادل للمغرب التطواني، الذي لم يكن كافيا لحجز مكانا ضمن الأربعة الأوائل بعد فوز المغرب الفاسي على ضيفه أولمبيك خريبكة وارتقائه للصف الثالث ليحجز مكانا في كأس الاتحاد الإفريقي في حين تراجع الوداد البيضاوي للصف الرابع ضامنا مشاركة في بطولة الاتحاد العربي.

By 

Sign In

Reset Your Password