الملك محمد السادس في كوبا: هل هي كذبة أبريل أم سفر حقيقي؟

الملك محمد السادس

هل يوجد الملك محمد السادس في كوبا أم أنها كذبة فاتح كل شهر أبريل كما جرت العادة؟ إذ أكدت جريدة رقمية مهتمة بالسياحة في الكاريبي وكوبا أن الملك محمد السادس وصل الى كوبا السبت فاتح أبريل رفقة عائلته لقضاء أيام من العطلة. وتأتي الغرابة بسبب نوعية البلد وكذلك الظروف التي تمر منها البلاد.
وتفيد جريدة كاريبيان نيوز ديجيتال أن الملك وصل الى منطقة “كايو سانتا ماريا” ضمن أرخبيل “خاردنيس ديل راي” شمال ولاية فيلا كلارا في كوبا رفقة عائلته ومرافقين. وتضيف أنه لم يتم لأسباب أمنية محضة الكشف عن الفندق الذي ينزل فيه الملك.
ويثير الخبر الكثير من الغرابة باستثناء إذا تم الأخذ بعين الاعتبار أن اليوم هو فاتح أبريل، وهو تاريخ متعارف عليه بالأخبار التي تعتبر “أكاذيب بيضاء”. ويبقى وجه الغرابة في كون كوبا لا تجمعها علاقات دبلوماسية مع المغرب، كما أنه البلد الذي يعتبر من أكبر الداعمين بالسلاح والسياسة لجبهة البوليساريو. في الوقت نفسه، يستبعد سفر الملك الى كوبا للعطلة بحكم ما تمر منه البلاد من تطورات في الريف وانتظار تشكيل الحكومة.

ومن جهة أخرى، تقول الصحافة المغربية أن الملك دشن  فاتح أبريل مشروع نور للطاقة في ورزازات.

وبهذا تكون هذه الجريدة قد لجأت مع فاتح أبريل الى ملك المغرب لجلب الانتباه للسياحة في كوبا.

 

رابط المقال

By 

Sign In

Reset Your Password