تركيا تسقط طائرة روسية وتنسق مع الحلف الأطلسي وموسكو تصف الحادث بالخطير جدا

طائرة سوخوي 24/روسيا اليوم

أعلنت وزارة الدفاع التركية إسقاط طائرة روسية من نوع سوخوي 24، واعترفت موسكو بسقوط المقاتلة، وأكدت أنها كانت داخل الأجواء السورية. ومن شأن هذا الحادث أن يزيد من أخطار انفجار حربي في منطقة الشرق الأوسط.

وجاء في بيان للجيش التركي اليوم الثلاثاء إسقاط طائرة اخترقت المجال التركي بعد تحذيرات عشر مرات وخلال خمس دقائق.

ويتابع البيان الذي يصف المقاتلة بالمجهولة الهوية بمواصلة طيرانها غير عائبة بالتحذيرات، مما دفع بمقاتلين من ف 16 الى فتح النار عليها وإسقاطها. وسقطت الطائرة في منطقة باير بوجاق بريف محافظة اللاذقية شمال غربي سوريا بالقرب من الحدود التركية.

ومن جانبها، أكدت روسيا سقوط الطائرة في الأراضي السورية بقصف من جهة ما (في إشارة الى تركيا)، وأكدت أنها لم تخرق نهائيا الأجواء التركية. واعتبر الكرملين الحادث بالخطير جدا.

ويضيف البيان “كانت الطائرة على ارتفاع 6 آلاف متر. ونحن نسعى حاليا لمعرفة مصير الطيارين اللذين تمكنا، حسب معلومات أولية، من القفز منها”.

وتابع: “كما أننا نعمل على توضيح ملابسات تحطم الطائرة”، مشددة على أن “الطائرة كانت طوال تحليقها فوق أراضي سوريا فقط، وهذا ما سجلته وسائل المراقبة الإلكترونية”. ونشرت وسائل الاعلام الروسية شريط فيديو للطائرة الروسية وهي تسقط.

وتجري تركيا مباحثات مع الحلف الأطلسي والأمم المتحدة بشأن إسقاط الطائرة، إذ من المحتمل تطور الأمور الى مستوى من الخطر في حالة ما إذا قررت روسيا الرد على العمل التركي المسلح.

لحظة سقوط الطائرة

مقالات ذات صلة

By 

Sign In

Reset Your Password