قضاة تقدميون يطالبون مدريد التحقيق في اعتداء وحشي للحرس المدني على مهاجر وتسليمه للمغرب عبر مليلية

صورة وزعتها جمعية بروديين للمهاجر الذي تعرض للضرب ثم الترحيل للمغرب

ندد قضاة ونواب النيابة العامة التقدميين في اسبانيا بسياسة حكومة مدريد في مجال الهجرة مع المغرب، وطالبوا بفتح تحقيق حول اعتداء قوات الأمن الإسبانية على مهاجر  إفريقي وإعادته الى الناضور بعدما استطاع التسلل الى مليلية المحتلة.

وجاء في بيان لهؤلاء القضاة يوم السبت أنهم يرفضون عمليات الترحيل التي تطبقها السلطات الإسبانية ضد المهاجرين الأفارقة نحو المغرب، وشددوا على ضرورة تطبيق قانون الأجانب الذي يتيح للمهاجرين التعرف على قضيتهم وهل هم من طالبي اللجوء السياسي.

وندد هؤلاء بما جاء في شريط الفيديو، يوقول البيان “اعتداء عضو من الحرس المدني على مهاجر وضربه وكأن الأمر يتعلق بحيوان ما”.

وكانت الجمعية المدنية “بروديين” قد نشرت منذ أيام شريط فيديو عنيف يبرز مدى وحشية بعض أفراد الحرس المدني في الاعتداء على مهاجر والقيام لاحقا بترخسله الى المغرب، والمثير أن السلطات المغربية قد قبلته. وتفيد الجمعية أن المهاجر يعاني في غابات الناضور بعدما تلقى علاجا في مستشفى الناضور وأصيب بشلل نصفي.

مقالات ذات صلة

By 

Sign In

Reset Your Password