“كاف” يرفض رسميا طلب المغرب تأجيل كأس الأمم الأفريقية

الكاف

علن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، اليوم الإثنين، رفضه طلب المغرب تأجيل بطولة كأس الأمم الأفريقية 2015.
وأشار إلى أن البطولة ستقام في موعدها المحدد في الفترة بين يومي 17 يناير/كانون الثاني والثامن من فبراير المقبلين.
وقال “كاف”، في بيان له نشره موقع الاتحاد القاري للعبة على شبكة الإنترنت، اليوم الاثنين، إنه ينتظر توضيح الموقف النهائي من المغرب في موعد لا يتجاوز 8 نوفمبرالجاري، على أن تعقد اللجنة التنفيذية اجتماعا يوم 11 نوفمبر الثاني بالعاصمة المصرية القاهرة لاتخاذ القرارات اللازمة، وفي حالة استمرار الرفض المغربي فإنه سيتم إقامتها في دولة أخرى.
وبرر الاتحاد القاري موقفه بشأن عدم تأجيل البطولة، بالقول إنه “منذ انتشار فيروس “إيبولا” ، والكاف تصرف بمبدأ الحيطة لحماية الأرواح من خلال التقييد الصارم لتوصيات منظمة الصحة العالمية، وتم منع إقامة مباريات في دول ليبيريا وسيراليون وغينيا تلك البلاد الأكثر تضررا من الفيروس، وذلك لأن التجمعات الجماهيرية يمكن أن تسهل من انتشار الفيروس.
وتطرق البيان أيضا إلى أن “المغرب لم يشهد أي حالات إصابة بفيروس إيبولا”، كما أنها ستستضيف مونديال الأندية وهناك ناد من دولة أثبت بها وجود حالة إصابة بالفيروس وهي إسبانيا، في إشارة إلى نادي ر”يال مدريد”.
وأكد بيان “كاف” أن “تغيير توقيت البطولة سيكون غير مناسب لبقية جدول أعمال الكاف، هذا بالإضافة إلى الحاجة الملحة إلى احترام الجدول الزمني الدولي على النحو المحدد من قبل “فيفا”، والسماح للاعبين المحترفين في أندية أجنبية بالانضمام إلى منتخبات بلادهم مثل هؤلاء اللاعبين يمثلون أغلبية الأعضاء ضمن المنتخبات الأفريقية ويساعد على تألق كرة القدم الأفريقية”.  
كما يؤكد “كاف” بالتزامه بالحفاظ على الثقة المتبادلة بينه وبين الاتحادات الوطنية والجماهير والشركاء التجاريين، وجميع المنظمات الرياضية الدولية من خلال إقامة البطولة في موعدها.
 وكانت الحكومة المغربية طالبت بتأجيل بطولة كأس الأمم الأفريقية، التي كان من المقرر أن تستضيفها البلاد، خوفا من فيروس “إيبولا”.

مقالات ذات صلة

By 

Sign In

Reset Your Password