مانديلا في حالة صحية حرجة

الرئيس السابق لجنوب إفريقيا نيلسون مانديلا

أعلنت رئاسة جنوب افريقيا مساء الاحد ان الرئيس السابق نلسون مانديلا الذي يرقد في المستشفى منذ 16 يوما لاصابته بالتهاب رئوي هو في حالة “حرجة” منذ 24 ساعة.

وقالت الرئاسة ان “حالة الرئيس السابق نلسون مانديلا الذي لا يزال في المستشفى في بريتوريا باتت حرجة”، لافتة الى ان الرئيس جاكوب زوما ونائب رئيس الحزب الحاكم سيريل رامافوزا وغراسا ماشيل زوجة مانديلا التقوا مساء الاحد في المستشفى لمناقشة هذا الوضع.

ونقل البيان عن الرئيس زوما قوله ان “الاطباء يفعلون كل ما بوسعهم من اجل ان تتحسن حالته وهم يحرصون على ان يلقى ماديبا علاجا جيدا وناجعا. انه بين ايد امينة”.

وماديبا، الاسم الذي يطلقه مواطنو جنوب افريقيا على رئيسهم السابق تحببا، يرقد في المستشفى منذ 16 يوما بعد ادخاله اياه اثر اصابته بالتهاب رئوي.

والسبت كسرت الرئاسة الجنوب افريقية صمتا استمر اسبوعا وقالت ان مانديلا “في حالة خطرة لكن مستقرة”، وذلك بعد ان اكدت شبكة “سي بي اس” الاميركية ان الحال الصحية للرئيس السابق هي على الارجح اسوأ بكثير مما تعلنه البيانات الرسمية الشحيحة.

ويعود آخر اعلان رسمي صدر عن الرئيس زوما بشأن صحة سلفه الى 16يونيو وجاء فيه يومها ان حالة مانديلا تسجل “تحسنا”.

وفي بيانها الاحد جددت الرئاسة التأكيد على ان العطل الذي اصاب سيارة الاسعاف التي كانت تنقل مانديلا الى المستشفى فجر الثامن من الجاري، مما أخره قرابة 40 دقيقة عن الوصول الى المستشفى، لم تؤد الى تفاقم حالته

By 

Sign In

Reset Your Password