لقاء مجاملة بين الرئيس الأمريكي أوباما وزعيم البوليساريو محمد عبد العزيز في جنازة مانديلا

لقاء مجاملة بين الرئيس الأمريكي أوباما وزعيم البوليساريو محمد عبد العزيز في جنازة مانديلا

لقاء مجاملة بين الرئيس الأمريكي أوباما وزعيم البوليساريو محمد عبد العزيز في جنازة مانديلا
الرئيس الأمريكي باراك أوباما رفقة زعيم البوليساريو محمد عبد العزيز
ألف بوست - 11 ديسمبر، 2013

التقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزعيم البوليساريو محمد عبد العزيز  أمس في مراسيم تأبين الراحل نيلسون مانديلا في جوهانسبورغ، وهذا يعتبر أول لقاء بين مسؤول من البوليساريو ورئيس أمريكي. ويعاني مسؤولو البوليساريو من مقاطعة غربية على مستوى الحكومات.

وتحاول جبهة البوليساريو تأكيد على أهمية اللقاء رغم أنه لم يتعدى دقيقة واحدة ويدخل في إطار  لقاءات وصور الجنائز  التي تكون عبارة عن مجاملة كما حدث في السلام بين الرئيس الكوبي راوول كاسترو والرئيس الأمريكي باراك أوباما وهو أول سلام بين رئيسين كوبي وأمريكي خلال العقود الأخيرة.

ولم تعلق جبهة البوليساريو على هذه الصورة أو الجمل التي جرى تبادلها بين الطرفين.

وتعتبر إدارة باراك أوباما الإدارة الأمريكية الأكثر ميلا الى جبهة البوليساريو مقارنة مع الإدارات السابقة بسبب موقف وزير الخارجية جون كيري المؤيد لتقرير المصير، والأمر نفسه مع كل من مستشارة الأمن القومي سوزان رايس وسفيرة الولايات المتحدة في مجلس الأمن سامنثا بوير.

ورغم أن نزاع الصحراء هو ملف هامشي في البيت الأبيض وتختص به وزارة الخارجية الأمريكية، فبدون شك، يعرف أوباما هذا الملف جيدا بسبب التوتر الذي حصل مع المغرب مؤخرا حول مقترح واشنطن تكليف قوات المينورسو مراقبة حقوق الإنسان وكذلك بسبب معالجة الملك محممد السادس هذا الملف مع أوباما الشهر الماضي خلال الزيارة الرسمية التي قام بها الى البيت الأبيض يوم 22 نوفمبر الماضي. ObamaPolisario

ورغم نجاحه في التغلغل في عدد من الدول الغربية وعلى رأسها اعتراف البرلمان السويدي بما يسمى الجمهورية الصحراوية العربية الديمقراطية إلا أن قادة البوليساريو لم ينجحوا في أن يستقبلهم قادة غربيين بما في ذلك في دول يتمتعون بها بتعاطف كبير مثل اسبانيا.

وحظي زعيم البوليساريو باستقبال على مستوى الرئاسة في دولة غربية واحدة وهي إيرلندا الشمالية، حيث كان رئيس هذه الجمهورية مايكل دي هيغينز قد استقبل محمد عبد العزيز خلال أكتوبر الماضي، وحاولت البوليساريو تكرار  الاستقبال نفسه على مستوى رئاسة حكومة السويد ولكنا فشلت.

وفي اسبانيا استقبل خوسي ماريا اثنار زعيم البوليساريو منذ ثلاث سنوات ولكن بعد تركه رئاسة الحكومة وبصفته كرئيس لمؤسسة للبحث السياسي.

    11 ديسمبر, 2013 مغربية ديسمبر 11, 2013
    1. omar

      لماذا لا يُستقبل هذا الشخص من طرف الدول ؟ لأنه بكل بساطة يمثل الجزائر ولا يمثل ساكنة الصحراء ، أما الذي يمثل ساكنة الصحراء فقد إستقبله أوباما في البيت الأبيض وغرف منه حيثيات النزاع المفتعل من طرف القدافي وبومدين وفيدل كاسترو …
      والصورة أعلاه تبدو وكأنها أُخدت تحت الطلب للأسباب التقنية التالية
      المكان هو ملعب كرة القدم حيث كان التجمع العالمي الحاضر لجنازة مانيلا
      أوباما ينظر إلى المصور ولا يأبه للشخص المصافح له وبيده كأس قهوة وهذا يعني أنه كان جالسا وأتاه شخص ما يهذا الشخص ليأخد معه صورة
      أخد الصورة لايتعدى 20 ثانية بمعنى أن أوباما لم يتلق هذا الشخص إلا بالصدفة

    Comments are closed.

    مقالات ذات صلة

    ميثاق الشرف

    ألف بوست تلتزم بميثاق الشرف المعتمد من طرف النقابة الوطنية للصحافة المغربية والميثاق الأوروبي للصحافة

    شاركونا على